مسيرة روسية "مفخخة" تقتل عناصر من "تحرير الشام" | Istanbul Zoom | اسطنبول زووم

Istanbul Zoom | اسطنبول زووم

Istanbul Zoom | اسطنبول زووم

اخبار سوريا والعالم العربي

مسيرة روسية “مفخخة” تقتل عناصر من “تحرير الشام”

مسيرة روسية “مفخخة” تقتل 4 عناصر من “تحرير الشام” في إدلب

مسيرة روسية “مفخخة” تقتل عناصر من “تحرير الشام”

أكدت مصادر عسكرية في المعارضة السورية، أن مسيرة روسية “مفخخة” قتلت أربعة عناصر من “هيئة تحرير الشام” وأصابت اثنين آخرين في محافظة إدلب بشمال غربي سوريا.

وقال مسؤول وحدة الرصد العسكري في شمال غربي سوريا “أبو أمين”، الثلاثاء، إن طائرة مسيّرة روسية محملة بمواد متفجرة، ومجهزة بمظلة، قد انفجرت “داخل أحد المقرات العسكرية التابعة لـ(تحرير الشام) في منطقة الرويحة جنوب إدلب، وذلك عقب استهدافها بالمضادات الجوية والرشاشات، وإسقاطها ونقلها إلى المقر وفحصها”.

وأضاف “أبو أمين”، أن الانفجار الذي وقع مساء الأحد الماضي، أسفر عن مقتل 4 عناصر وجرح اثنين آخرين من عناصر “تحرير الشام”، بحسب صحيفة “الشرق الأوسط”.

وأوضح أن روسيا تستخدم للمرة الأولى بريف إدلب الجنوبي هذا النوع من المسيّرات “الانتحارية” المجهزة بمظلة، “لإيقاع أكبر عدد من القتلى في صفوف فصائل المعارضة، في أثناء سقوطها واجتماع العناصر حولها لتفحصها”.

وأشار “أبو أمين” إلى أن هذه المسيرة تلتقط عدداً كبيراً من الصور الأرضية، وأماكن انتشار المقرات العسكرية للفصائل، وتنقلها لاسلكياً بشكل مباشر إلى مقر قيادة العمليات الروسية في جبل الزاوية، قبيل إسقاطها، وتفجيرها عن بعد، من قبل عسكريين روس في غرفة العمليات.

ولفت إلى أن القوات الروسية باتت تطلق مؤخراً مجسمات على شكل طائرات مسيرة معلقة بمظلات ومحملة بكمية متفجرات تقدر بنحو 200 غرام، ومزودة بأجهزة لاسلكية للتحكم بعملية التفجير عن بعد، ونماذج أخرى مجهزة بصواعق تؤدي إلى انفجار الطائرة فور التقاطها.

بدوره، أكد مسؤول التوثيق في “الدفاع المدني السوري” (الخوذ البيضاء)، أن القوات الروسية اعتمدت مؤخراً استخدام الطائرات المسيرة “الانتحارية”، لاستهداف أي شخص يقترب منها أو يفحصها بعد سقوطها على الأرض.

اقرأ المزيد

تعزيزات تركية إلى إدلب

تحذيرات من انهيار القطاع الصحي

تابعونا على تويترhttps://mobile.twitter.com/istanbulzoom1

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: